محمد كمال لطفى الابتدائيه ( بميت عاصم )

رؤيه ورساله المدرسه
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أين هبط آدم وحواء عليهما السلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأستاذ
0
0
avatar

عدد المساهمات : 319
تاريخ التسجيل : 11/05/2010
نقاط : 771

مُساهمةموضوع: أين هبط آدم وحواء عليهما السلام   الأحد مايو 30, 2010 1:46 pm

أين هبط آدم وحواء عليهما السلام


* يعد هذا الموضوع غاية في الصعوبة ، لعدم وجود الأدلة القاطعة والبراهين الساطعة التي تؤكد على المكان الذي وجد فيه آدم وحواء عليهما السلام ، إلا أن المحاولات الجريئة من المؤرخين المسلمين المتقدمين في هذا الصدد تدعو إلى الأخذ برواياتهم التاريخية ، والتي أوضحوا من خلالها المكان الذي هبط فيه آدم وحواء ، بعكس النظريات والفرضيات الغربية التي تنكر مثل هذه الحقائق ، لعدم استنادها إلى جوانب مادية ، لذلك تغطينا سحابة من التشاؤم حينما نتعامل مع مثل هذه الأفكار الغربية التي تتخبط في مثل هذه الأمور.

- روى الإمام الطبري في تاريخه عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال: أهبط آدم بالهند ، فجاء في طلبها حتى اجتمعا فازدلفت إليه حواء ، فلذلك سميت المزدلفة ، وتعارفا بعرفات ، فلذلك سميت عرفات وتعارفا بجمع فلذلك سميت جمعاً.
- وذكر أيضا: أن الجبل الذي أهبط عليه آدم ذروته من أقرب ذرا جبال الأرض إلى السماء.

- وهذا ما يؤكده علماء الجغرافيا في العصر الحديث ،حيث أكدوا أن أعلى ارتفاع عن سطح البحر قمة إفرست من سلسلة جبال الهمالايا بأرض الهند حيث يبلغ ارتفاعها (8848م ) ويتضح من خلال الرسم المقارن بين جبال الأرض ما يؤكد ذلك.

- وجاء في عرائس المجالس للثعالبي: ( إن الله أوحى إلى آدم أن لي حرماً بحيال عرشي فأته فطف به كما يطاف حول عرشي، وصلّ عنده كما يصلى عند عرشي، فهنالك أستجيب دعاءك.. فانطلق آدم ومن أرض الهند إلى أرض مكة لزيارة البيت وقيض الله ملكاً يرشده.. ).

- ويذكر عن نافع رحمه الله تعالى أنه سمع ابن عمر رضي الله عنهما يقول: إن الله تعالى أوحى إلى آدم وهو ببلاد الهند أن حج هذا البيت، فطاف به وقضى المناسك كلها ، ثم أراد الرجوع إلى بلاد الهند وقيل إنه بقي في مكة ودفن في غار أبي قبيس ، وهو غار يقال له غار الكنـز.

- أما الأستاذ محمود شاكر في كتابه التاريخ الإسلامي الجزء الأول فيقول: إن آدم وجد على أغلب الظن في جنوب غربي آسيا وفي جزيرة العرب على أكبر احتمال على الرغم من أن هناك آراء تقول: إنه وجد في الهند ، وأخرى تنادي بأنه كان في أول الأمر في شمالي العراق .

- وهذا الرأي، في نظري، لا يتعارض مع الروايات السابقة إذ من المحتمل - والعلم عند الله - أن هبوط آدم في أرض الهند كما ذكرت ذلك الروايات السابقة ، أما لقاؤه مع حواء كان في جزيرة العرب حينما أمره الله بالحج إلى بيته ، والتي تذكر بعض الروايات التاريخية أن الملائكة هي أول من بنى البيت ، فكان استقراره في جزيرة العرب.
- ثم بدأ البشر بعد ذلك بالتكاثر في هذه الجزيرة من نسل آدم وحواء، فهي بذلك أول مناطق الأرض استخلافاً.

- قال الشعراوي إن ما يستفاد من قصة آدم عليه السلام أن البشرية تنقسم إلى قسمين: بشر يبلغهم الله تعالى منهجه فيطيعون ويعصون ويتوبون، وأنبياء يبلغون عن الله تعالى منهجه، وهؤلاء عصمهم الله تعالى من الخطأ .. إلى أن قال ومهمة آدم الأساسية في الأرض، هي المقام في طاعة الله تعالى،والحكم بالعدل بين خلقه، والفترة التي قضاها في الجنة كانت تدريبا على مهمته في الأرض، فلا يجوز أن نقول إنه طرد من الجنة بسبب المعصية، لأن المعصية أعقبتها توبة مقبولة ثم نبوة، أما الجنة فكانت مرحلة من مراحل الإعداد للخلافة في الأرض.



مكان هبوط آدم وحواء عليهما السلام








- يؤكد علماء الجغرافيا أن أعلى ارتفاع عن سطح البحر قمة إيفرست من سلسلة جبال الهملايا ببلاد الهند حيث يبلغ ارتفاعها 8848 م وهو الجبل الذي أهبط الله سبحانه وتعالى عليه آدم عليه السلام كما نصت بذلك روايات المؤرخين المسلمين كالطبري وابن الأثير.





- قال تعالى: ( إن أول بيت وضع للناس للذي ببكة مباركاً وهدى للعالمين ). آل عمران 96،..
يقول القرطبي في تفسيره هذه الآية: إن أول من بنى البيت آدم عليه السلام،..
وقال علي بن أبي طالب رضي الله عنه: أمر الله تعالى الملائكة ببناء بيت في الأرض وأن يطوفوا به، وكان هذا قبل خلق آدم ثم إن آدم بنى منه ما بنى وطاف به ثم الأنبياء من بعده ثم استتم بناءه إبراهيم الخليل عليه السلام.
- من هنا يتضح لنا نحن المسلمين أن تاريخ البيت الحرام يرتبط ارتباطاً وثيقاً بتاريخ الأنبياء والرسل، بداية بنبي الله آدم عليه السلام وختاماً بسيد المرسلين نبينا محمد صلى الله عليه وسلم إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها.



[center]











صورتان لجبل الرحمة في عرفات بالمشاعر المقدسة

[/center]

_________________
من وجد الله فماذا فقد ومن فقد الله فماذا وجد
[img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الأستاذ
0
0
avatar

عدد المساهمات : 319
تاريخ التسجيل : 11/05/2010
نقاط : 771

مُساهمةموضوع: رد: أين هبط آدم وحواء عليهما السلام   الأحد مايو 30, 2010 1:48 pm

ذرية آدم الأولى


*بعد أن أهبط الله تعالى آدم وزوجه من الجنة إلى الأرض، بدأت قصة الإنسان وتاريخه عليها، فتكون من نسلهما أول أمة بشرية فطرت على التوحيد..
-بيد أن الشيطان الذي توعد آدم وذريته في الأرض للتفريق بينهم - إلا عباد الله المخلصين - نجح في إحداث أول جريمة بشعة على الأرض، حينما قتل قابيل أخاه هابيل..

-قال تعالى : ( وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ ابْنَيْ آدَمَ بِالْحَقِّ إِذْ قَرَّبَا قُرْبَانًا فَتُقُبِّلَ مِن أَحَدِهِمَا وَلَمْ يُتَقَبَّلْ مِنَ الآخَرِ قَالَ لَأَقْتُلَنَّكَ قَالَ إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ * لَئِن بَسَطتَ إِلَيَّ يَدَكَ لِتَقْتُلَنِي مَا أَنَاْ بِبَاسِطٍ يَدِيَ إِلَيْكَ لِأَقْتُلَكَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ * إِنِّي أُرِيدُ أَن تَبُوءَ بِإِثْمِي وَإِثْمِكَ فَتَكُونَ مِنْ أَصْحَابِ النَّارِ وَذَلِكَ جَزَاء الظَّالِمِينَ * فَطَوَّعَتْ لَهُ نَفْسُهُ قَتْلَ أَخِيهِ فَقَتَلَهُ فَأَصْبَحَ مِنَ الْخَاسِرِينَ ).سورة المائدة من الآية 27 إلى الآية 30.

-وعلى الرغم من بشاعة هذه الجريمة، فقد كان المجتمع خلالها متماسكا فيما بينه، قوي مؤمنا بالله... وكان البشر خلالها في تزايد مطرد في داخل جزيرة العرب - موطن آدم وذريته - ومع هذا التنامي البشري المتزايد إضافة إلى حب ارتياد المجهول ناهيك عن طبيعة البحث عن مصادر أخرى للمعيشة بشكل أفضل مما هو متاح.. خرجت جماعات من جزيرة العرب إلى الأماكن القريبة من مناطق أودية الأنهار، في كل من العراق والشام ومصر ، وأنشؤوا فيها أولى الحضارات في العالم في الألف الخامس قبل الميلاد.

-لقد أودع الله تعالى في الإنسان نعمة العقل ، التي جعلته يستغل الأرض ، فراح ينشئ المدنيات العظيمة ، فأخذ الشيطان يتربص ببني البشر ليصدهم عن سبيل الله ، فكانت نبوة شيث وإدريس عليهما السلام في هذه المجتمعات الجديدة.
-قال السمان في كتابه: (إن نبوة شيث وإدريس أشبه بمهمة وعظية إقليمية ينشر خلالها النبي ألواناً من الحكمة والفلسفة والموعظة الحسنة، دون أن يكون لهما أثر يذكر في المجتمع الذي عاشا فيه ... وليس أدل على ذلك من أن القرآن الكريم لم يهتم بشيث مطلقاً كما لم يهتم بإدريس إلا في موضعين اثنين وفي معرض الثناء الإجمالي على أشخاص الرسل والأنبياء عليهم الصلاة والسلام).

-وعندما زاد انحراف الناس الناس عن جادة الطريق ، وارتأى كثير منهم عبادة الأصنام من دون الله تعالى ، تفشى الشرك بينهم ، ودخل الكبرياء نفوسهم ، فبذرت بذور الكبرياء وحب الذات، فنمت البذور شوكاً، وتعنكبت على الشوك مفاسد لا حصر لها ، كالنفاق والخداع والنميمة ، فبعث الله إليهم أول رسله إلى أهل الأرض من أولي العزم ، سيدنا نوح عليه الصلاة والسلام .





_________________
من وجد الله فماذا فقد ومن فقد الله فماذا وجد
[img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أين هبط آدم وحواء عليهما السلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
محمد كمال لطفى الابتدائيه ( بميت عاصم ) :: المـــــــــــــــواد الدراسيــــــــــــــه :: الدراسات الاجتماعيه-
انتقل الى: